الأخبار السياسية
تريند

معارك الجيش الإثيوبي والأرومو تلقي بظلالها على اللاجئين السودانيين في «بني شنقول»

إقليم بني شنقول…

بني شنقول: سودان ناو

تدهورت أوضاع اللاجٸين السودانيين فى معسكرات اللجوء بإقليم بني شنقول إثر المعارك التي دارت بين الجيش الحكومي وحركات الأرومو والتي أدت إلى تراجع الجيش الحكومي ودخوله معسكرات النازحين.

 

 

ووفقا لمصادر مطلعة، فإن حركة الأرومو تبعت منسوبي الجيش الفيدرالي الإثيوبي مما أدى إلى هروب المنظمات العاملة لإدارات معسكر (تنقو) .

وقد تم نهب المواد التموينية والدواء وهروب النازحين إلى عدد من المناطق. ويستوجب الأمر تحرك الحكومة السودانية مع المنظمات الدولية والإيقاد لترحيل هٶلاء اللاجئين إلى ديارهم.

كما سادت حالة غضب وتذمر بدت وسط هؤلاء اللاجٸين من سوء الأوضاع والأحداث التي حدثت في معسكر تنقو وتبادل إطلاق النار بين الجيش الحكومي وحركة تحرير الأرومو “الاونك”.

و تتراوح اعداد هٶلاء اللاجٸين ما بين الـ80 الف الی 90 الف متوزعين في خمسة معسكرات في اقليم بني شنقول.

                               
                                   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي .. نرجو مشاركة الخبر عبر ايقونات وسائل التواصل الاجتماعي اسفل الخبر

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock