الأخبار السياسية
تريند

عبد الله مسار : «40» مليون مواطن جاهزين لتولي الحكم بديلاً لحمدوك

الخرطوم : سودان ناو

 

في تعليقه على استقالة رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، صرّح رئيس حزب الأمة الوطني، القيادي بتحالف قوى البرنامج الوطني، عبد الله مسار أن في السودان 40 مليون مواطن جاهزين للحكم بديلا لحمدوك، وتابع قائلاً: “والسودان ما بقيف على زول”.
وجاءت كلمة عبد الله مسار خلال تدشين تحالف سياسي جديد في الخرطوم، أمس الاثنين، تحت مسمى “تحالف قوى الحراك الوطني”، الذي يضم قوى سياسية، أبرزها البرنامج الوطني الذي يضم (13) حزب سياسي، وتحالف سودان العدالة (تسع)، الذي يضم أكثر من (81) مكوناً سياسياً.
بهدف رفض “التدخلات الأجنبية” وتحقيق التوافق بالبلاد.
وأعلنت الأحزاب والمنظمات السودانية، في مؤتمر صحفي بالخرطوم، الاثنين، عن تشكيل 6 لجان منضوية تحت التحالف، هي العليا، والسياسية، والإعلامية، والتعبئة الجماهيرية، والقانونية، والمهنيين.
وقال رئيس تحالف “قوى الحراك الوطني”، التجاني سيسي، “نطلق صافرة التدشين للتحالف الذي يتكون من تحالفات سياسية وأحزاب وإدارة أهلية ومنظمات مجتمع مدني لتحقيق التوافق بالسودان”، وأضاف: “نريد أن يكون القرار الوطني بيدنا، ونطلب من مجلسي السيادة والوزراء ألا يسمح لأي أجنبي أن يقرر في شأن السودانيين”.
ويأتي الإعلان عن التحالف الجديد في ظل تطورات سياسية أبرزها تقديم رئيس الحكومة عبدالله حمدوك استقالته، وإعلان رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان “قبول الاستقالة” وفقاً لما ذكرته وسائل إعلامية، بجانب تأكيد مجلس السيادة البدء في اتخاذ الاستعدادات اللازمة لإجراء الانتخابات المقبلة التي قال إنها ستفضي إلى ترسيخ الانتقال الديمقراطي.

                               
                                   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock